منتديات اصدقاء للابد العراقية
نرحب بكم في منتديات اصدقاء للابد وتتمنى لكم السعادة الدائمة..... وتنتظر مشاركاتكم

[

"¨°°o°°¨]§[°ادارة المنتدى°]§[¨°°o°°¨"
منتديات اصدقاء للابد العراقية

منتديات عامة شاملة
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
فيس بوك Facebook
أفضل 10 فاتحي مواضيع
Asody
 
احلى عيون
 
كاكا المدريدي
 
sara
 
فخري
 
لولي دلع
 
سحابة الهم
 
سهاد
 
عذاب
 
ملكة القلوب
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Asody
 
فخري
 
سحابة الهم
 
امير الورد
 
عراقي غيور
 
احلى عيون
 
dr.ahmed
 
عذاب
 
sara
 
لولي دلع
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
المواضيع الأكثر نشاطاً
روابط تواقيع فلاشيه غنائية بناتية تواقيع فلاش غنائي للبنات روعة احترافية اخر دلع
روابط تواقيع فلاشية وتصاميم موسيقى وقصائد رومانسية
رابط توقيع فلاش غنائي تامر حسني انته مشيت ونسيت
رابط توقيع فلاشي اغنية يا دنيا يا غرابة الي لكه احبابه راشد الماجد
روابط تواقيع فلاشية غنائية خليجية
رابط توقيع فلاشي غنائي اغنية في امور كثيره منك مضايقتني
اطلب توقيعك الفلاشي من هنا
رابط تواقيع بطاقات فلاشية جاهزه حبيبي يا حياتي
رابط توقيع فلاشي اغنية في غيبتك راشد الماجد
رابط توقيع فلاشي اغنية نانسي عجرم سلمولي علية
المواضيع الأكثر شعبية
الو ها يا حبيبي البارحه شلونك - محمد سالم mp3
تحميل برنامج Nimbuzz للكمبيوتر غرف دردشة الموبايل
موسيقى كيمزر بلياردو GameZer Billiards Online Games
حروف مزخرفه , حروف مرتبة , زخارف حروف حروف لاتينيه
مكتبة كبيرة روابط تواقيع و بطاقات صوتية غنائية فلاشية جاهزة عربية خليجية عراقية جديده 2010
روابط تواقيع فلاشيه غنائية بناتية تواقيع فلاش غنائي للبنات روعة احترافية اخر دلع
برنامج Hotspot .. [ تحميل برنامج الهوت سبوت ] [تغيير الاي بي ] [ فك الباند ]
تحميل فيلم تولايت نيو مون مترجم The Twilight Saga: New Moon 2009 TS
فضيحة فيديو الفتاة المشجعه الجزائرية فى مباراة مصر و الجزائر
اربح 8-0 في بلياردو كيمزر Win 8-0 in gamezer!!! IT WORKS
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
التسجيل للانتساب كعضو في المنتدى
شارع الاعلانات المدفوعة
سجل الاعجابات بالموضوع

شاطر | 
 

 سر الأعداد من 1 إلى 9 وعلاقتها بالأبراج

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القينوسي
عضو متقدم
عضو متقدم


عدد المساهمات : 6
الشهره : 16932
التقييم : 1
تاريخ التسجيل : 04/06/2010

مُساهمةموضوع: سر الأعداد من 1 إلى 9 وعلاقتها بالأبراج   20/07/10, 06:26 pm




العدد واحد والأبراج

هذا الرقم 1 يمثّل في هذه الرّمزية ، الشمس . إنه البداية – تلك التي أبدعت
بقية الأرقام التسعة . إن أساس كل الأرقام هو 1 – أساس كل حياة هو 1 . إن
هذا يمثّل كل ما هو مبدع ، وفرديّ ، وإيجابي . فإن الشخص المولود في ظل عدد
المولد 1 ، أو أي عدد من سلسلته ، يتمتع بالمباديء الأساسية التي تجعله في
عمله خلّاقا ، ومبتكرا ، وفرديّا ، ومستقلّا إلى أبعد الحدود ، محدّد
النظريات والاتجاهات ، وبالتالي يكون على شيء من العناد نوعا ما ، وحازما
في كل الشؤون التي يقوم بها .
إن ذلك يختص بكل الرجال والنساء المولودين في ظل العدد 1 ، مثل المولودين
في الأوّل من أيّ شهر ، أو في 10 منه ، أو في 19 منه ، أو في 28 منه (مجموع
كل عدد من هذه الأعداد يساوي 1) ، ولكن على الأخص إذا اتفق أن كانوا من
مواليد الفترة بين 21 تموز و28 آب ، التي هي فترة دائرة البروج المسماه
(منزل الشمس) ، أو من مواليد الفترة بين 21 آذار و28 نيسان ، عندما تدخل
الشمس الاعتدال الربيعي ، وتعتبر مرتفعة ، أو كلية القوة خلال هذه الفترة .
لهذا السبب الذي ستلاحظون أنه ذو أساس منطقيّ ، في كون مواليد العدد 1 في
هذه الفترات الخاصة يجب أن يتمتعوا بالخاصيات التي ذكرت ، فهم ذو طموح
يكرهون التقيد ، وهم يبرّزون دائما في المهنة أو العمل الذي يقومون به مهما
يكن . إنهم يرغبون في أن يصبحوا رؤساء في أي عمل يمتهنونه ، وإذا ما تولوا
رئاسة دائرة ما فإنهم يحافظون على سلطتهم ويتطلّعون إلى احترام مرؤوسيهم
لهم .
أما خارج أعدادهم الخاصة ، فإن علاقة هؤلاء الأشخاص من ذوي العدد 1 تكون
على أفضل حال مع مواليد العدد 2 ، و4 ، و7 ، (أمثال أولئك المولودين في
الثاني ، والرابع ، والسابع ، والحادي عشر ، والثالث عشر ، والسادس عشر ،
والعشرين ، والثاني والعشرين ، والخامس والعشرين ، والتاسع والعشرين ،
والحادي والثلاثين ، وبخاصة أولئك المولودين في الفترتين القويتين
المذكورتين سابقا .
إن أفضل أيام الأسبوع وأوفرها حظا بالنسبة إلى مواليد العدد 1 هما يوما
الأحد والإثنين ، ويلي ذلك أعدادهم القابلة للتبادل 2 ، و4 ، و7 .
إن أكثر الألوان جلبا للحظ بالنسبة إلى مواليد العدد 1 ، هي جميع درجات
الألوان الذهبي ، والأصفر ، والبرونز ، إلى الذهبي الضارب إلى اللون
البنّي.
أما جواهرهم المحظوظة : فهي التوباز ، والكهرمان ، والألماس الأصفر ، وجميع
الحجارة الكريمة ذات الألوان هذه . وإذا أمكن يتعيّن عليهم أن يحملوا قطعة
من الكهرمان ملاصقة لبشرتهم .


العدد 1 والأمراض
الأشخاص ذوو العدد 1 ، وال10 ، وال19 ، وال28 من أي شهر ، لديهم نزعة إلى
الإصابة بمرض القلب بشكل أو بآخر ، من مثل الوجيب (خفقان القلب بسرعة) ، أو
عدم انتظام الدورة الدموية ، وفي الفترة المتقدمة من الحياة ، الإصابة
بضغط الدم الشرياني المرتفع . وهم ، على وجه الاحتمال ، يعانون اضطرابا في
العينين أو اللاإستجمية (علّة في العين أو العدسة ، تجعل الأشعة المنبعثة
من نقطة من الشيء لا تجتمع في نقطة بؤرية واحدة ، وبذلك يبدو ذلك الشيء
للعين على نحو غير واضح) ، ويستحسن أن يجروا فحصا دوريا لنظرهم .
تناسبهم بعض الأعشاب والثمار مثل العنب ، البابونج ، الورت ، الزعفران
(الجاوي) ، كبش القرنفل ، جوزة الطيب ، الحمّاض ، لسان الثور (عشب أوروبي
أزرق الزهر) ، جذور الجنطيانا ، ورق الغار ، الليمون ، البلح ، الصعتر ،
المرّ ، رعي الحمام المسكّي ، الزنجبيل ، والشعير (خبز الشعير من الشعير) ،
كما ينبغي ان يأكلوا عسلا بقدر ما هو باستطاعتهم .
الأشهر التي ينبغي الاحتراس منها بالنسبة إلى الصحة السقيمة والإرهاق في
العمل هي : تشرين الأول ، كانون الأول ، وكانون الثاني .





العدد اثنان والأبراج

يمثل العدد 2 في المجموعة الرمزية ، القمر . وله الصفات النسائية المميزة
للشمس ، والأشخاص ذوي العدد 2 هم بطبيعتهم رومنطيقيون ، وعلى جانب من اللطف
، والخيال ، والميل إلى الفن . وإن الأشخاص ذوي العدد 1 هم خلاقون كذلك ،
ولكنهم ليسوا فعالين مثلهم في تنفيذ أفكارهم . خصالهم ومزاياهم هي على
الصعيد الفكري والعقلي أكثر منها على الصعيد الجسدي . وهم نادرا ما يكونون
أقوياء جسديا مثل مواليد العدد 1 .
إن الأشخاص ذوي العدد 2 هم كل المولودين في الثاني ، أو الحادي عشر ، أو
العشرين ، أو التاسع والعشرين من أي شهر ، إلا أن خصائصهم تكون أبرز إذا
كانوا مولودين بين 20 حزيران و27 تموز ، وينبغي لهم العمل على تنفيذ
مخطّطاتهم وآرائهم الرئيسية في هذه الفترة المذكورة ومع أرقام ولادتهم في 2
، أو11 ، أو20 ، أو 29 من أي شهر .
إن أيام الأسبوع الأكثر حظا بالنسبة إليهم هي أيام الأحد والاثنين والجمعة ،
وبخاصة إذا صادف أحد أعدادهم المذكورة آنفا ، وبعد ذلك أرقامهم القابلة
للتبادل وهي : 1 ، 4 ، 7 مثل الأول ، أو الرابع ، أو السابع ، أو العاشر ،
أو الثالث عشر ، أو السادس عشر ، أو التاسع عشر ، أو الثاني والعشرين ، أو
الخامس والعشرين ، أو الثامن والعشرين ، أو الحادي والثلاثين من الشهر .
إن الأخطاء الرئيسية التي ينبغي لهم تجنبها هي كونهم مترددين ، لا يقرّ لهم
قرار ، تعوزهم الاستمرارية في خططهم وأفكارهم وانعدام الثقة بالنفس . وهم
كذلك ميالون إلى الحساسية المفرطة ، وتراهم بسهولة تامة يقنطون ويكتئبون
إذا لم يوجدوا في محيط مرح سعيد .
بالنسبة إلى الألوان التي تجلب لهم الحظ ، ينبغي أن يرتدوا كل درجات اللون
الأخضر ، من أغمق لون إلى أفتح لون فيه ، وكذلك اللون (الكريم) والأبيض ،
ولكن ينبغي لهم ، ما أمكن ، تجنّب كل الألوان القاتمة ، وبخاصة اللون
الأسود ، والأرجواني ، والأحمر الغامق .
إن حجارتهم الكريمة ومجوهراتهم الخاصة التي تجلب الحظ ، هي حجارة القمر ،
والحجارة ذات اللون الأخضر الشاحب ، وينبغي لهم أن يحملوا قطعة من الحجر
الكريم المعروف باليشب دائما ، وإذا أمكن ، أن يكون ملاصقا لبشرتهم .

العدد 2 والأمراض
الأشخاص ذوو العدد 2 ، أو جميع الذين عدد مولدهم هو ال2 ، أو ال11 ، أو
ال20 ، أو29 ، لديهم نزوع إلى الإصابة بألم في المعدة وأعضاء الهضم . وهم
معرضون لمثل هذه الأمور كالتسمّم التوميني (وبخاصة بتناول الأطعمة المعلبة
الفاسدة) ، والاضطرابات المعوية ، والالتهابات في الأحشاء ، والأورام
الداخلية ، والأورام الخبيثة ، الخ .....
إنّ الأعشاب الطبية أو العطرية التي تناسبهم من أي شهر هي مثل : الخسّ ،
الكرنب (الملفوف) ، اللفت (السلجم) ، الخيار ، البطيخ ، الهندباء البريّة ،
بزر اللفت ، بزر الكتّان ، ماء لسان الحمل (أو آذان الجدي) ، موز الجنّة ،
ورماد الصفصاف .
الأشهر التي ينبغي الاحتراس منها بالنسبة إلى الصحة السقيمة والإرهاق في
العمل هي : كانون الثاني ، شباط ، وتموز .




العدد ثلاثة والأبراج

العدد ثلاثة في مجموعة الرموز ، كوكب المشتري ، وهو أكبر الكواكب السيارة
وخامسها من حيث البعد عن الشمس ، فضلا عن كونه كوكبا يمثل دورا كبير
الأهمية في علم الفلك وفي كل الأنظمة المتعلقة بدراسة معاني الأعداد
السحرية والتنجيمية (العدادة) ، في آن معا .
إنه بداية ما يمكن التعبير عنه بخط من خطوط القوة الرئيسية التي تمرّ عبر
كل الأعداد من 3 إلى 9 .
إن لهذا العدد صلة خاصة بكل ثالث في المجموعة ، مثل 3 ، 6 ، 9 ، وكل ما
تجمعه . إن هذه الأعداد إذا جمعت معا في أي اتجاه ، فإنها تنتج 9 كرقم
نهائي ؛ والأشخاص ذوو العدد 3 ، و6 ، و9 هم متعاطفون بعضهم مع بعض .
إن الأشخاص ذوي العدد 3 هم جميع المولودين في 3 ، أو 12 أو 30 من أي شهر ،
إلا أن للعدد 3 معنى أكبر إذا كانوا مولودين فيما يسمّى (فترة ال3) ، من 19
شباط إلى 20 – 27 آذار ، أو من 21 تشرين الثاني إلى 20 – 27 كانون الأول .
إن الأشخاص ذوي العدد 3 ، مثل أولئك ذوي العدد 1 ، هم بلا ريب طموحون
،وهدفهم أن يبلغوا مراتب أسمى في الحياة ، وأن تكون لهم سلطة وإشراف على
الآخرين . يحبون النظام والانضباط ويطيعون الأوامر مع الإصرار .
إنهم يبلغون أرفع المناصب ، وغالبا ما تجدهم في مراكز السلطة في الجيش ،
والبحرية ، وفي الحكومة ، وفي كل المناصب التي تقتضي الثقة والمسؤولية
لأنهم ذوو ضمير حيّ إلى أبعد حد ، في قيامهم بجميع واجباتهم .
أما أخطائهم فتتميّز بالغرور والتكبر ، يكرهون أن تكون للآخرين منّة عليهم ،
فضلا عن كونهم مستقلين إلى أبعد حدّ ، ويغضبون لدى أدنى تضييق .


أما أيام الأسبوع المحظوظة لهم فهي : الخميس ، الجمعة ، والثلاثاء خصوصا
إذا كانت واقعة مع عدد المولد .

ألوانهم المفضلة هي : الألوان الخبازية ، أو البنفسجية ، أو الأرجوانية ،
أو ما يقاربها . أما حجرهم الكريم هو : الجمشت ، وينبغي أن يحملوه دائما ،
وإذا أمكن أن يلامس بشرتهم .
العدد ثلاثة والأمراض
الأشخاص ذوو العدد 3 يميلون إلى الإصابة بالتوتر المفرط في الجهاز العصبي ،
المتأتّي عموما من الإرهاق في العمل ، وعدم مراعاة أنفسهم ، كما أنهم
نزاعون إلى الإصابة بألم النساء أو العصب الوركي والاضطرابات الجلدية .
أما الأعشاب الطبية أو العطرية التي تناسبهم فهي مثل : الشمندر (البنجر) ،
لسان الثور ، العنبية (أو عنب الدرب أو عنب الأحراج) الهليون ، الطّرخشقون
(الهندباء البرية) ، الهندباء ، الكرز ، البربابيس ، الفريز (الفراولة) ،
التفاح ، ثمر التوت ، الخوخ ، الدرّاق ، الزيتون ، الراوند ، الكشمش ،
الرّمان ، الأناناس ، العنب ، النعنع ، الزعفران ، جوز الطيب ، البندق ،
والقمح .
أما الأشهر التي يبتغي الاحتراس منها بالنسب إلى الصحة السقيمة والإرهاق في
العمل هي : كانون الأول ، شباط ، حزيران ، وأيلول .





العدد أربعة والأبراج



يمثل العدد 4 في مجموعة الرموز ، الكوكب السيار أورانوس ، وهو يعتبر متصلا
بالشمس ذات العدد 1 . وفي صدد الإيمان بالقوى الخفية وبإمكان اخضاعها
للسيطرة البشرية يكتنب 1 – 4 .
إن الأشخاص ذوي العدد 4 يتميزون بمسلك شخصي متفرد . يبدون أنهم ينظرون إلى
كل شيء من زاوية معارضة ومعاكسة لكل واحد آخر . في المناقشة والجدل يتخذون
دائما الجانب المعاكس ، وعلى الرغم من أنهم لا يقصدون أن يكونوا مشاكسين
ومحبين للنزاع والخصام ، إلا أنهم يحدثون المعارضة ، ويوجدون عددا كبيرا من
الأعداء المستترين ، الذين يعملون ضدهم باستمرار .
إنهم يبدون طبيعيين في اتخاذ وجهة نظر مغايرة لأي شيء يعرض لتفكيرهم . إنهم
بصورة غريزية يثورون على القواعد والأنظمة ، وإذا أتيح لهم المجال ، فإنهم
يقلبون رأسا على عقب نظام الأشياء حتى في المجتمعات والحكومات . وهم
ميّالون إلى الاشتغال في القضايا الاجتماعية ، ومنجذبون إلى الإصلاحات من
مختلف الأنواع ، فضلا عن كونهم إيجابيين جدا ، وغير تقليديين في نظرياتهم
وآرائهم .
إن الأشخاص ذوي الرقم 4 هم كل الذين أبصروا النور في 4 ، و13 ، و23 ، و22 ،
و31 من أي شهر ؛ وتبرز أكثر فأكثر شخصيتهم إذا كانوا من مواليد فترة برجيّ
الشمس والقمر ، أي بين 21 حزيران و 20 – 27 تموز (فترة القمر) ، ومن 21
تموز إلى آخر آب (فترة الشمس) . إنهم لا ينشئون صداقات بسهولة ، وينجذبون
أكثر إلى مواليد الأعداد 1 ، 2 ، 7 ، و8 .
إنهم قلما ينجحوا في الشئون الدنيوية أو المادية ، ولا يبالون بجمع الثروة ،
وإن حصلوا عليها فإنهم يفاجئون الآخرين بطريقة تصرفهم بها .
ينبغي على هؤلاء الأشخاص بتنفيذ خططهم في كل الأيام التي تحمل رقمهم ،
وبصورة خاصة إذا صادفت فترتهم القوية المذكورة أعلاه .
إن أيام الأسبوع السعيدة والمحظوظة لهم هي : السبت والأحد والإثنين ، أما
أخطائهم الرئيسية هي أنهم على درجة مرتفعة من توتر الأعصاب والإحساس ، يجرح
شعورهم بسهولة ، ورغم قلة الأصحاب فهم أخلص ما يكونون وأوفى .
بالنسبة إلى الألوان المحظوظة ، ينبغي لهم ارتداء ما يدعى (نصف الدرجات أو
الألوان) ، أو (الألوان الكهربائية) . ويبدو أن اللونين الأزرق الكهربائي ،
والرمادي أكثر ملاءمة لهم من سائر الألوان .
أما جوهرهم الكريم الجالب للسعد فهو الياقوت الأزرق ، الفاتح منه والداكن ،
وإذا أمكن ينبغي لهم أن يدعوا هذا الحجر الكريم يلامس بشرتهم .

العدد أربعة والمرض
الأشخاص ذوي الرقم 4 هم كل الذين أبصروا النور في 4 ، و13 ، و23 ، و22 ،
و31 من أي شهر ، يحتمل أن يعانوا أمراضا غريبة أو غامضة ، عصية عل التشخيص
العادي . وهم نزّاعون نوعا ما إلى الكآبة أو السوداء ، والاضطرابات العقلية
، وفقر الدم ، وأوجاع الرأس والظهر ، والمثانة ، والكلى .
أما الأعشاب الرئيسية لهم فهي : السبانخ والقصعين ، ونبتة الخطاطيف أو عشبة
البواسير والغلطيرة المسطحة (شاي كندا) ، والمشملة (شجر من الفصيلة
الوردية أو ثمره) ، وطحلب آيسلندا ، وخاتم سليمان . ويفيدهم كثيرا العلاج
الكهربائي من جميع الأنواع ، والإيحاء الذهني ، والتنويم المغناطيسي .
ويتعين عليهم الحذر من تعاطي المخدرات ، وكذلك ألوان الطعام الكثيرة
والتوابل ، واللحوم الحمراء .
أما الأشهر التي ينبغي الاحتراس منها كثيرا بالنسبة إلى الصحة السقيمة
والإرهاق في العمل ، فهي : كانون الثاني ، وشباط ، وتموز ، وآب ، وأيلول .






العدد خمسة مع الأبراج

يمثل العدد خمسة في مجموعة الرموز ، عطارد ، وهو في كل خصائصه عطارديّ – أي
فصيح ، أو ماكر ، أو متلصص (مثل الإله عطارد) ، ومتقلب ، وزنبقي المزاج .
والأشخاص ذوو العدد 5 هم كل أولئك المولودين في : 5 ، 14 ، 23 من أي شهر ،
غير أن خصائصهم تبرز أكثر فأكثر وتتحدد إذا كانوا مولودين في المرحلة
المسماة (فترة العدد 5) – التي تقع من 21 أيار إلى 20 – 27 حزيران ، ومن 21
آب إلى 20 – 27 أيلول .
هؤلاء الأشخاص يوجدون الأصدقاء بسهولة ، وتكون صلاتهم على خير ما يرام من
كافة الناس . ولكنهم على درجة عالية من التوتر ، فكريّا ، ويعيشون على
أعصابهم ، ويبدو أنهم يتوقون إلى الإثارة .
يمتازون بسرعة التفكير ، والتقرير ، وعاطفيون في تصرفاتهم ، وأعمالهم .
يكرهون الأعمال المتثاقلة البطيئة ، وعلى ذلك يكونون ميالين إلى اعتماد كل
الأساليب التي تجمع الثروة بسرعة . وهم يتمتعون بحسّ حاد وممتاز لجمع المال
بالاختراعات ، والابتكارات ، والأفكار الجديدة . إنهم مولودون مغامرين ،
نزّاعون إلى تعاطي الصفقات في أسهم البورصة وما يشابهها .
إنهم يمتازون بمطاطية السلوك ، فهم يقفزون بسرعة من بعد أكبر الصدمات ، إذ
لا شيء على ما يبدو يؤثر فيهم لمدة طويلة . وإذا كانوا بطبيعتهم أخيارا
وطيبين ، فإنهم يبقون كذلك ، أو إذا كانوا أشرارا فاسدين ، فلن يبدّل شيء
من نفسيتهم ، فلا الوعظ ، ولا الإرشاد ، سيكون لهما أي تأثير فيهم البتّة .
عليهم أن يحاولوا تنفيذ مخططاتهم وغاياتهم في (فترة العدد 5) المذكورة
أعلاه .
إن يوميّ الأسبوع الأكثر حظا لهم هما : يوما الإثنين والجمعة .
إن ألوانهم المحظوظة هي كل درجات الرماديّ الفاتح ، والأبيض ، والمواد
المشعّة البرّاقة . أما حجرهم الكريم الذي يجلب إليهم الحظ فهو الألماس ،
وكل الأشياء البرّاقة أو المضيئة ، وذات الوميض ، وكذلك أشياء الزينة
والحلي ، وإذا أمكن ، ينبغي لهم أن يضعوا بملامسة بشرتهم ألماسة مركبّة في
إطار من البلاتين .

العدد خمسة والأمراض
دائما ينزعون إلى التوتر المفرط في الجهاز العصبي ، ويميلون إلى محاولة بذل
الكثير ذهنيا وعقليا ، والعيش إلى حدّ كبير على أعصابهم . وعلى وجه
الاحتمال ، إنهم يتسببون لأنفسهم بأمور عدّة من مثل التهاب العصب ،
والارتعاش في الوجه ، والعينين ن واليدين ، وهم أكثر نزوعا إلى الانهيار
العصبي ، والأرق ، والشلل ، أكثر من أي طبقة أخرى ، ولعل أكثر الأدوية التي
يمكن استعمالها هي : النوم ، والراحة ، والسكون ، والطمأنينة .
أما الأعشاب الرئيسية التي تناسبهم فهي : الجزر، والجزر الأبيض ، والكرنب
أو الملفوف البحري ، والشوفان بشكل دقيق أو طحين ، أو الخبز المصنوع منه ،
والبقدونس ، والمردقوش الحلو ، والفطر ، وبذور الكرويا ، والصعتر ، والخسّ
بجميع أنواعه ، ولكن خصوصا البندق والجوز .
أما الأشهر التي يجب الاحتراس منها بالنسبة إلى الصحة السقيمة والإرهاق في
العمل ، هي : حزيران ، أيلول ، وكانون الأول .





العدد ستّة والأبراج

يمثل العدد ستة بين الرموز الزّهرة . والأشخاص من مواليد هذا العدد هم جميع
الذين أبصروا النور في 6 ، أو 15 ، أو 24 من أي شهر ، ولكنهم يتأثرون
بصورة خاصة بهذا العدد إذا كانوا من مواليد ما يسمى (منزل العدد 6) الواقع
بين 20 نيسان و 20 – 27 أيار ، ومن 21 أيلول إلى 20 – 27 تشرين الأوّل .
إن جميع الأشخاص ذوي العدد ستة ، هم عادة ساحرون ، أو فاتنون إلى أقصى حدّ ،
يجتذبون إليهم الآخرين وهم محبوبون ، وغالبا معبودون من الذين هم دونهم
مرتبة .
إنهم حازمون في تنفيذ مخططاتهم ، ويمكن في الواقع أن يعتبروا عنيدين ، وهم
لا يستسلمون إلا عندما يصبحون هم أنفسهم على علاقة حميمة وعميقة : في مثل
هذه الحال يصبحون عبيداً للذين يحبون .
ومع أنهم يعتبرون تحت تأثير كوكب الزهرة (فينوس) ، إلا أنهم يكون حبّهم
(أموميّا) أكثر منه شهوانياً وحسّيّاً ، ويعجبون بالألوان الغنية ، وكذلك
باللوحات الفنية ، والتماثيل ، والموسيقى . وإذا كانوا على قدر من الثّراء
تراهم أسخياء على الفن والفنانين ، يسعون إلى جعل كل امرىء حولهم سعيداً .
إلا أن الشيء الذي لا يستطيعون تحمله هو الشقاق والغيرة . وعندما يثيرهم
الغضب ، فإنهم لا يطيقون أي معارضة ، وتراهم يكافحون حتى الموت من أجل أي
إنسان ، أو أي قضية يعتنقونها ، وذلك ناتج عن عميق شعورهم بالواجب .
إن أهم أيام الأسبوع بالنسبة إليهم هي : أيام الثلاثاء ، والخميس ، والجمعة
.
يتعين عليهم تنفيذ مخططاتهم وأهدافهم في كل التواريخ التي تقع في ظل (عددهم
الخاص) .
ألوانهم المحظوظة هي : كل درجات الأزرق ، من اللون الفاتح كثيرا إلى اللون
الداكن كثيرا ، وكذلك كل درجات اللونين الورديّ والقرنفلي ، إلا أنه ينبغي
لهم تجنب ارتداء اللونين الأسود أو الأرجواني الداكن .
حجرهم الكريم الجالب للسعد هو الفيروز ، ويتوجب عليهم بقدر المستطاع أن
يضعوا قطعة فيروز بملامسة بشرتهم ، والزمرد كذلك يجلب الحظ لهم .

العدد ستّة والمرض
الأشخاص ذوي العدد ستّة نزّاعون إلى الإصابة في الحنجرة ، والأنف ، والجزء
الأعلى من الرئتين ، وعادة يتمتعون ببنية قوية خصوصا إذا توفر لهم المناخ
الصحي الملائم ، أما النساء غالبا ما يصبن في أثدائهن ، كما يصبن بحمّى
الإرضاع أو اللبن .
الأعشاب المناسبة لهم هي : كل أنواع الفاصوليا ، والجزر الأبيض ، والسبانخ ،
والكوسا ، والنعنع ، والبطيخ ، والرمان ، والتفاح ، والخوخ ، والمشمش ،
والجوز ، واللوز ، وعصير كزبرة البئر أو أنواع السرخس ، والنرجس البرّي ،
والصعتر البرّي ، والمسك ، والبنفسج ، ورعي الحمام ، وأوراق الورد .
والأشهر التي ينبغي الاحتراس منها كثيرا جدا بالنسبة إلى الصحة السقيمة
ولإرهاق في العمل هي : أيار ، تشرين الأول ، وتشرين الثاني .




العدد سبعة والأبراج

يمثل العدد 7 في مجموعة الرموز ، نبتون ، وهو يمثل كل الأشخاص من مواليد
العدد 7 ، أي أولئك الذين أبصروا النور في 7 ، أو 16 ، أو 25 من أي شهر .
ولكن بصورة أخص ، يؤثر في فترة دائرة البروج المسماة (منزل القمر) .
والكوكب نبتون أعتُبر دائما مرتبطا بالقمر ، ولما كان قسم البرج الذي ذكرته
يدعى أيضا (منزل الماء الأول) ، فإن علاقة نبتون الذي يقترن اسمه في حد
ذاته ودوما بالماء ، هو إذ ذاك منطقي ويُفهم بسهولة .
ولما كان عدد القمر يعتبر دائما 2 ، فإنه يتضح لماذا يكون للأشخاص ذوي
العدد 7 عددهم الثانوي 2 ، ويكونون على ما يرام ، وينشئون صداقات بسهولة مع
كل مواليد أعداد القمر ، أي الثاني ، والحادي عشر ، والعشرين ، والتاسع
والعشرين من أي شهر ، وخصوصا إذا كانوا مولودين أيضا في (منزل القمر) من 21
حزيران إلى آخر تموز .
إن الأشخاص من مواليد العدد 7 هم جد مبدعين ويتحلّون بشخصية قوية جدا ،
ويحبون السفر والتغيير لكونهم قلقين بطبيعتهم ، إنهم يلتهمون الكتب الخاصة
بالأسفار والرحلات ، ولديهم معرفة شاملة عن العالم بأسره . وإنهم غالبا ما
يصبحون كتّابا ورسّامين أو شعراء مع النظرة الفلسفية الخاصة بالحياة .
لا يهتمون بالأمور المادية كثيرا ، وإذا ما جنوا المال فإنهم يميلون إلى
التبرع به للجمعيات الخيرية .
إن لديهم فكرة خاصة عن الدين ، حيث يكرهون السير على منوال سواهم ، إنهم
يبدعون مذهبا خاصا بهم ، ولكنه يكون غالبا مبني على الفلسفة الخفية الغامضة
. فهم يؤمنون بالقوى الخفية ، فضلا عن تمتعهم بموهبة الحدس والاستبصار .
إن أيام الأسبوع الأكثر جلبا للسعد هي : يوما الأحد والإثنين .
إن ألوانهم المحظوظة هي جميع درجات الأخضر ، والدرجات الباهتة ، وكذلك
الأبيض ، والأصفر .
وحجارتهم الكريمة (المحظوظة) هي حجارة القمر ، والحجر المعروف باسم عين
الهر ، واللآلي ، وإذا أمكن يجب ملامسة بشرتهم حجر القمر أو قطعة من العقيق
مزدان بعلامات سوداء ، أو خضراء شبيهة بالطحلب .

العدد سبعة والمرض
الأشخاص ذوو العدد 7 يصابون بالقلق والانزعاج أكثر من غيرهم ، وفي وسعهم
احتمال أي قدر من العمل ، ولكن إذا ما ركبهم القلق فإنهم ينزعون إلى
التوهُّم ، ويغدون قانطين ومكتئبين .
إنهم حسّاسون إلى محيطهم ، وهم على نحو استثنائي ، ذوو ضمير حي في القيام
بأي عمل يكون مشوقا لهم ، ولكنهم أقوى عقليا منهم جسديًّا ، وأجسامهم غالبا
ما تكون ضعيفة ، وينزعون إلى هشاشة البشرة والجلد ، فهي إما حساسية أو
احتكاكات ، أو بثورا ، أو حبوبا ، وطفحاً من أي شيء لا يتوافق مع أعضائهم
الهضمية .
والأعشاب الرئيسية لهم هي : الخس ، والكرنب ، والهندباء ، والخيار ، وبذور
الكتان ، والفطر ، والحُمَّاض ، والتفاح ، والعنب ، وعصير جميع الثمار .
والأشهر الواجب الاحتراس منها بالنسبة إلى اعتلال الصحة والإرهاق في العمل
هي : كانون الثاني ، وشباط ، وتموز ، وآب .





العدد ثمانية والأبراج

يمثل العدد 8 في مجموعة الرموز زحل ، وهذا الرقم يأثر في كل الأشخاص
المولودين في 8 ، أو 17 ، أو 26 من كل شهر . ويأثر أكثر فيهم إذا صادف
مولدهم بين 21 كانون الأول و26 كانون الثاني ، وهي الفترة المسماة (منزل
زحل) "سلبية" .
هؤلاء الأشخاص يساء فهمهم في حياتهم كثيرا جدا بصورة ثابتة لا تتغير ،
وربما لهذا السبب يشعرون أنهم منعزلون تماما .
انهم يتمتعون بطبيعة شديدة الوضوح وبقوة الشخصية ولهم حضور على مسرح الحياة
.
إذا كانوا متدينين فإنهم يكونون متطرفين ومتعصبين في اندفاعهم وحماستهم ،
وكل القضايا التي يتبنونها يحاولون انجازها على الرغم من كل جدل أو معارضة ،
وعليه يواجهون من العداوة الكثير .
غالبا ما يبدون باردين متحفظين في التعبير عن عواطفهم ، مع أنهم في الحقيقة
ذوو قلوب دافئة حيال المظلومين من كل الفئات ، إلا أنهم يخفون مشاعرهم .
هم من الناجحين الكبار أو من أفشل الفاشلين ، ولا يوجد وضع وسط .
هذا العدد من المنظار الدنيوي ليس محظوظا ، لأن مواليده معرضون في أغلب
الأحيان لمواجهة أفدح الأحزان ، والخسائر ، والاهانات .
الألوان المحظوظة لمواليد هذا العدد هي درجات الرمادي الداكن ، والأسود ،
والأزرق الداكن ، والأارجواني ، أما مع الألوان الفاتحة فإنهم سيبدون سمجين
.
ولما كان العدد 8 رقما زُحَليًّا ، فإن السبت أهم أيامهم ، ويأتي بعد ذلك
الأحد والإثنين في ترتيب الأهمية ، وبالطبع ينبغي عليهم تنفيذ مخططاتهم ضمن
الفترة المذكورة سابقا .
حجارتهم الكريمة والجالبة للحظ هي : الجمشت (حجر كريم أرجواني أو بنفسجي) ،
والفيروز القاتم اللون ، وكذلك اللؤلؤ الأسود ، أو الألماس الأسود ،
وينبغي أن يضعوا بملامسة بشرتهم واحدا من هذه الحجارة الكريمة .
إن العدد 8 يصعب تفسيره لأنه يمثل معا العالمين : المادي والروحي ، إنه مثل
دائرتين تلامس احداهما الأخرى . إنه مكون من عددين متساويين 4 و 4 .
منذ القدم اقترن هذا العدد برمز القضاء والقدر المتعذّر تغييره ، إنه يمثل
زحل كوكب القضاء والقدر .
إن جانبا من طبيعة هذا العدد تمثل الثوران ، والثورة ، والفوضى ، والضلال ،
والامور الغريبة والشاذة من جميع الأنواع . والجانب الآخر يمثل الفكر
الفلسفي ، ونزعة قوية شطر الدراسات المتعلقة بالسحر والتنجيم ، والورع
الديني ، والتركيز على الغاية .
· لقد مُثِّل رمز العدد 8 السحري منذ الأزمنة الممعنة في القدم بصورة
العدالة حاملة سيفاً يشير إلى أعلى وحاملة ميزاناً بيدها اليسرى
· كان الإغريق يسمونه عدد العدالة بسبب قسمته المتساوية للأعداد الشفعية .
· وكان اليهود يمارسون الختان في اليوم ال8 عقب المولد ، وفي عيد التكريس
كانوا يبقون 8 شمعات مضاءة ، وكان العيد يستمر 8 أيام .
· 8 أنبياء كانوا من نسل رحاب .
· كان هناك 8 شيع من الفِرّيسيين .
· نوح كان ال8 بالتسلسل المباشر من آدم .



العدد ثمانية والمرض

الأشخاص ذوو العدد 8 أكثر تعرضاً للاضطراب في الكبد ، والصفراء ، والأمعاء ،
والجزء الإبرازي من الجسم من غيرهم . وهم نزّاعون إلى معاناة اوجاع الرأس ،
وامراض الدم ، والتسمم الذاتي ، والروماتيزم . ويتعين عليهم تجنب الطعام
الحيواني بقد الإمكان ، والعيش على الثمار ، والخضر ، والفواكه ، والنباتات
، والأعشاب .
أما الأعشاب الرئيسية المناسبة لهم فهي : السبانخ ، والغلطرة المسطحة ،
وحشيشة الملاك ، والجزر البرّي ، وكيس الراعي ، وخاتم سليمان ، ورعي الحمام
، والبَلَسان ، وجذور اللفاح ، والكرفس ، والقصعين ، والخطمي ، ونبتة
الخطاطيف ، وزهرة الشيخ ، ولسان الحَمَل .
إن الأشهر التي ينبغي الاحتراس منها أكثر من سواها بالنسبة إلى الاعتلال في
الصحة والإرهاق في العمل هي : كانون الأول ، وكانون الثاني ، وشباط ،
وتموز .




العدد تسعة والأبراج

يمثل العدد تسعة في مجموعة الرموز "المريخ" . ويؤثر هذا العدد في كل
الأشخاص المولودين في 9 و18 و27 من أي شهر ، ولكنه يؤثر أكثر فأكثر ، إذا
صادف مولدهم في الفترة الواقعة بين 21 آذار و19 – 26 نيسان (المسماة منزل
المريخ الإيجابية) ، أو في الفترة الواقعة بين 21 تشرين الأول و20 – 27
تشرين الثاني (المسماة منزل المريخ السلبية) .
هم مكافحون ومحاربون في كل ما يحاولونه في هذه الحياة ، وفي الأخير ينجحون
بسبب تصميمهم وإرادتهم . تراهم في تصرفاتهم سريعي الغضب ، ومندفعين ،
ومتهورين ، ومستقلين ، وراغبين في أن يكونوا أسياد أنفسهم .
هذا العدد مسيطر أكثر من المعتاد في تواريخ حياتهم ،إنهم يتمتعون بشجاعة
فائقة ، وغالبا ما يجرحون ، أو يقتلون إما في الحرب أو في معركة الحياة .
إنهم غالبا ما يشتبكون في المشاحنات مع ذويهم أو أقربائهم . كما أنهم
يكرهون النقد والتدخل في حياتهم الخاصة ، وهم دهاة وممتازون في التنظيم .
من ناحية العاطفة والحب تراهم تراهم لا يترددون في القيام بكل شيء ، وقد
تستطيع امرأة ذكية التلاعب بأوتار قلوبهم .
الألوان المحظوظة لهذا العدد ، هي كل درجات اللون القرمزي أو الأحمر ،
وكذلك كل الألوان الوردية .
إن أهم أيام الأسبوع هي الثلاثاء ، والخميس ، والجمعة ، وخاصة الثلاثاء
الذي يدعى فيه المريخ .
إن على هؤلاء الأشخاص محاولة إنجاز مخططاتهم ، وأهدافهم في الأيام التي تقع
في "عددهم الخاص" .
إن حجارتهم الكريمة الجالبة للسعد هي الياقوت ، والعقيق الأحمر ، وحجر الدم
(عقيق مخضر ذو نقطة حمراء) ، وينبغي عليهم أن يضعوا أحد هذه الحجارة
الكريمة بملامسة بشرتهم .

العدد تسعة والمرض
الأشخاص ذوو العدد 9 أو أولئك المولودون في فترته "المبينة أعلاه" هم
معرضون نوعا ما للحميات من أنواع شتى ، كالحصبة ، والجدري ، والحماق (جدري
الماء) ، والحمى القرمزية ، وما أشبه . وعليهم تجنب الطعام الدسم ، وكذلك
المشروبات الكحولية .
والأعشاب الرئيسية لهم هي : البصل ، الثوم ، الكراث ، الجرجار أو الجرجير
(فجل حار) ، الراوند ، بزور الخردل ، الأفسنتين ، الحوذان ، الزنجبيل ،
الحربق الأبيض ، الفليفلة ، الوزّال ، اللفت ، الفوّة (نبات صبغي) ، الجنجل
(حشيشة الدينار وهي نبات معمر) ، وعصير القرّاص (نبات ذو وبر شائك) .
الأشهر التي ينبغي الاحتراس منها أكثر من سواها بالنسبة إلى الاعتلال في
الصحة والإرهاق في العمل هي : نيسان ، أيار ، تشرين الأول ، وتشرين الثاني .


.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Asody

الادارة العامة
الادارة العامة
avatar

العقرب عدد المساهمات : 2861
الشهره : 25223
التقييم : 46
تاريخ الميلاد : 19/11/1979
تاريخ التسجيل : 10/09/2009
العمر : 38
الموقع : friendship.ahladalil.com
العمل/الترفيه : تكنولوجيا المعلومات
المزاج : ريلاكس

مُساهمةموضوع: رد: سر الأعداد من 1 إلى 9 وعلاقتها بالأبراج   07/03/11, 07:23 pm

شكد حلو


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://friendship.ahladalil.com
 
سر الأعداد من 1 إلى 9 وعلاقتها بالأبراج
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات اصدقاء للابد العراقية :: منتدى عرب حظ :: منتدى الابراج-
انتقل الى: